أوروجواي ضد كوريا الجنوبية .. التعادل السلبي يحسم مباراة الفرص الضائعة

كتب : إسراء شاكر

الخميس، 24 نوفمبر 2022 04:53 م

shareicon

مشاركه

مباراة أوروجواي وكوريا الجنوبية

مباراة أوروجواي وكوريا الجنوبية

تعادل منتخب أوروجواي أمام كوريا الجنوبية، سلبيًا في المباراة التي جمعت بينهما وانتهت منذ قليل على ملعب المدينة التعليمية، ضمن منافسات الجولة الأولى للمجموعة الثامنة التي تضم أيضًا البرتغال وغانا، ببطولة كأس العالم 2022، بقطر.

وشهدت المباراة محاولات متساوية بين المنتخبين باستثناء ضغط هجومي لمنتخب أوروجواي في الشوط الثاني ولكنه فشل من خطف هدف الفوز أمام كوريا الجنوبية التي رفضت الاستسلام طوال اللقاء.

وانتهى شوط المباراة الأول، بالتعادل السلبي بين المنتخبين فمع مرور عشر دقائق من عمر المباراة، سيطر لاعبو منتخب كوريا الجنوبية على مجريات اللقاء.

ومع الدقيقة "19" من عمر المباراة، هدد فالفيردي مرمى منتخب كوريا الجنوبية، وذلك عندما سدد الكرة التي تلقاها من زميله، من أعلى من المرمى، ويعد ذلك أول تهديد حقيقي.

ورفضت العارضة لمرمى كوريا الجنوبية، في الدقيقة 45، أن تسمح لرأسية اللاعب دييجو جودين مدافع أوروجواي بتسجيل الهدف الأول لمنتخب بلاده.

ومع انطلاق أحداث الشوط الثاني قرر دييجو ألونسو المدير الفني لمنتخب أوروجواي، إجراء تبديلًا  بخروج لويس سواريز ونزول إديسون كافاني بالتحديد في الدقيقة 64 من عمر المباراة. 

وتوقفت أحداث المباراة بعد إصابة مين جاي كيم لاعب كوريا الجنوبية حيث نزل الطاقم الطبي لعلاجه ولكنه قام واستكمل اللقاء بشكل طبيعي. 

وحاول فالفيردي خطف هجمة على مرمى كوريا الجنوبية من خلال تمريرة دقيقة على حافة منطقة الجزاء ولكنه سددها بعيدة عن المرمى لتفشل محاولته.

وبالدقيقة 69 من عمر اللقاء استمرت محاولات أوروجواي، لتسديد هدف من خلال هجمة جديدة قادها كافاني، الذي سدد على المرمى ولكنها اصطدمت بمدافع كوريا الجنوبية ليخرجها. 

وحاول منتخب أوروجواي، يفرض سيطرته على المباراة ولكن دفاع كوريا الجنوبية كان حاضرًا في شتى الهجمات حيث أحبط هجمة جديدة لفاكوندو بيليستري من تمريرة داخل منطقة الجزاء. 

وأغلقت كوريا الجنوبية دفاعاتها أمام أوروجواي التي حاولت خطف هدفًا في الدقائق الأخيرة بعدد كبير من الهجمات حيث حاول داروين نونيز التمرير وبناء هجمة في الدقيقة 81 ولكنها خرحت لركلة مرمى لكوريا. 

وعاد داروين نونيز لاعب أوروجواي ليسدد بقوة من جديد في الدقيقة 85 ولكنها محاولة فاشلة من جديد، ليكرر فالفيردي محاولة مستميتة في الدقيقة الأخيرة على مرمى كوريا ولكنها تفشل من جديد ويعارض القائم رغبة فالفيردي، وتنتهي المباراة رسميًا بالتعادل السلبي 0-0.